أهلا وسهلا بك ضيفنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمــات، بالضغط على زر دخول أدناه. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط على زر التسجيل أدناه إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.
لائحة المساحات الإعلانية

لإضافة إعلاناتكم الرجاء

مراسلتنا على البريد الإلكتروني التالي

alsader.123@hotmail.com

 

 

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

مكتبة الصور


المواضيع الأخيرة
» قاعدة جفرية أخرى لمعرفة جواب كلّ سؤال
الثلاثاء يوليو 08, 2014 6:16 pm من طرف السيد عبد الحسين الاعرجي

» زواج المتعة
الأربعاء فبراير 09, 2011 11:07 am من طرف حسين

» الى من يهمه الامر
الخميس نوفمبر 18, 2010 2:26 am من طرف احمد علي حسين العلي

» جبل يضع البيض في الصين
الأربعاء نوفمبر 10, 2010 9:31 am من طرف زائر

» لى من يهمه الامر
الأربعاء نوفمبر 03, 2010 9:30 am من طرف سمير محمود الطائي

» زرقاء اليما مه
الأربعاء سبتمبر 29, 2010 5:17 am من طرف سمير محمود الطائي

» الأخت المؤ منه ومشا كل العصر
الثلاثاء سبتمبر 28, 2010 1:59 am من طرف سمير محمود الطائي

» أعجوبة صورة الضحى
الثلاثاء سبتمبر 28, 2010 1:48 am من طرف سمير محمود الطائي

» با لحسين معا دلتي موزونه
الإثنين سبتمبر 27, 2010 6:30 pm من طرف سمير محمود الطائي

التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
نوفمبر 2017
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
   1234
567891011
12131415161718
19202122232425
2627282930  

اليومية اليومية

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 3 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 3 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 242 بتاريخ الأحد ديسمبر 01, 2013 9:22 am
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 57 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو yaasaay فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 563 مساهمة في هذا المنتدى في 551 موضوع
برامج تهمك
marquee direction="Up" scrollAmount="2">
 

 

 

 

 

  

 

 

 

 

 

 
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية

تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blinklist  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Technorati  

قم بحفض و مشاطرة الرابط الهدى على موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط على موقع حفض الصفحات


الجمعة الأولى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الجمعة الأولى

مُساهمة من طرف ???????? في الجمعة فبراير 19, 2010 2:37 am

الجمعة الأولى 19 ذو الحجة 1418

الخطبة الأولى

أعوذ بالله من الشيطان اللعين الرجيم
نتبرك أولا بقراءة سورة الفاتحة على أرواح المؤمنين والمؤمنات.
بسم الله الرحمن الرحيم
أنا افتتح هذا الموسم المقدس بقراءة فقرات من دعاء الافتتاح :
بسم الله الرحمن الرحيم
( اللهم إني افتتح الثناء بحمدك وأنت مسدد للصواب بمنك وأيقنت انك أنت ارحم الراحمين في موضع العفو والرحمة واشد المعاقبين في موضع النكال والنقمة وأعظم المتجبرين في موضع الكبرياء والعظمة، اللهم أذنت لي في دعائك ومسألتك فاسمع يا سميع مدحتي واجب يا رحيم دعوتي واقل يا غفور عثرتي فكم يا الهي من كربة قد فرجتها وهموم قد كشفتها وعثرة قد أقلتها ورحمة قد نشرتها وحلقة بلاء قد فككتها.
الحمد لله الذي لم يتخذ صاحبة ولا ولدا ولم يكن له شريك في الملك ولم يكن له ولي من الذل وكبره تكبيرا ….
الحمد لله بجميع محامده كلها على جميع نعمه كلها الحمد لله الذي لا مضاد له في ملكه ولا منازع له في أمره. الحمد لله الفاشي في الخلق أمره وحمده الظاهر بالكرم مجده الباسط بالجود يده الذي لا تنقص خزائنه و لا تزيده كثرة العطاء إلا جودا وكرما انه هو العزيز الوهاب ….
إنا حسب فهمي إننا الآن في نعمة كبيرة جدا، وكل نعم الله كبيرة ونعمه لا تحصى ولا تعد (( وان تعدوا نعمة الله لا تحصوها )) ….. نعمة كبيرة جدا في إقامة هذا الموسم المقدس الطيب وجزاكم الله خير جزاء المحسنين.
إن الشيء الذي ينبغي الالتفات إليه من قبلكم جميعا وغيركم أيضا، إننا ينبغي أن نكون على مستوى مسؤولية شكر هذه النعمة وأداء حقها أمام الله سبحانه وتعالى، صح، شكر لله: شكر. حينما نقول شكرا لله نحن نشكر الله، لكن هناك أساليب أخرى للشكر عديدة ليس منها فقط شكرا لله، بل الشيء الرئيسي لشكر الله هو كون الفرد المؤمن على مستوى المسؤولية بالنسبة إلى النعمة، مثلا الإنسان عنده ربح كثير. ما هو مستوى المسؤولية ؟ .. ان يتصدق به على المحتاجين ويقضي به حاجة المؤمنين. (كول لا !) . ونحو ذلك من الأمور. إن الإنسان مثلا له مهنة الطب يعرف الطب فيقضي به حاجة المحتاجين والمؤمنين من المرضى وهكذا.
إذن هذه النعمة ما هو شكرها؟ إن نكون على مستوى مسؤوليتها وهي لا نفرط بها وان لا نعمل عملا يؤدي إلى منعها وإزالتها بل نكون بالشكل الذي يستمر به هذا الموقف وتستمر به هذه العبادة المقدسة.
وأوضح ذلك بالنسبة إلى الجمهور: بالنسبة إلى عوام الشيعة جزاهم الله خير جزاء المحسنين هو أن لا يعملوا عملا أو لا يقولوا قولا إلا بإذن المراجع الكرام والقادة العظام الله يديم ظل الموجودين منهم. لا تتحرك ولا تنطق ولا تنظر بل ولا تفكر إلا بإذن الله إلا بالشيء الذي يرضي الله سبحانه وتعالى. وأما إذا كان شيئا مشبوها أو مشكوكا، أو فيه زيادة أو نقيصة أو احتمال الخطر أو احتمال السوء أو احتمال الذنب أو احتمال (الزلق) كما يقولون امتنع عنه بكل صورة.
نحن لم نر الله سبحانه ولا سمعناه وإنما سمعنا عنه وكتابه المفتوح عنه هم العلماء، فلا ينبغي أن الإنسان يتصرف إطلاقا إلا بإذن العلماء.
حبيبي .. (مو أنا قلبي محروق) أقول للجماعة ابتعدوا ولا يبتعدون ، فأنت إذا كنت تقر بولايتي فما معنى عدم ابتعادك ؟ أليس المفروض إطاعتي. إذا انتم في القليل هكذا فكيف ستكونوا في الكثير ؟! ليس له معنى حبيبي. أطيعوا علمائكم فقط وإلا فلا. إذا تريدون نفع الدين ووجود هذه الفرصة المتاحة بعون الله، والله تعالى هو مسبب الأسباب إنما كيف ؟ لا يكون إلا بإطاعة التوجيه الديني ليس أكثر ولا اقل وكل من يقول غير ذلك ضع في فمه التراب لا أكثر ولا اقل.
النعمة الأخرى التي نشعر بها أكيدا في هذا الموسم الطيب - سبحان الله -: إننا نتكلم في مكان خطب فيه أمير المؤمنين (سلام الله عليه) (كول لا !)، بضرورة التاريخ وضرورة الدين ولم يتكلم من أهل الحق بعده إطلاقا إلى هذه اللحظة ولم يستمع من أهل الحق بعده مثلكم إلى هذه اللحظة فهذه من أعظم النعم.
مسجد الكوفة أنت تراه طابوق وجص لا. لا. … يقول الشاعر :
لو يعلم الخلق ما في فضل مسجدها
حجوا (وليس ذهبوا ولا راحوا) إليه ولو زحفا على الركب
تزحف تزحف مريض وتأتي لماذا ؟ لان فضيلته عند الله كبيرة، يكفي انه بيت المعصومين (سلام الله عليهم)، يكفي انه بيت الله جل جلاله، يكفي انه من المواضع الأربعة التي فيها التخيير بين القصر والتمام، هنا كان أمير المؤمنين يخطب.
هنا كان أمير المؤمنين يصلي، هنا كان أمير المؤمنين يسكن، هنا كان أمير المؤمنين يقضي، (كول لا سبحان الله !). بيت (الطشت) أليس موجودا ؟ هنا كان أمير المؤمنين (سلام الله عليه) يدخل ويأتي بنسائه بزينب (سلام الله عليها) في الليل حتى لا ترى رجلا ولا يراها رجل ويخفت _لا يطفيء_ وإنما يخفت ضوء القناديل حتى لا يلتفت إليه النظارة الموجودين عادة في المسجد.
فمن هذه الناحية هو ذكرى لتاريخ الإسلام كله بعد المناطق المقدسة التي هي مكة والمدينة بل قبل المناطق المقدسة التي هي مكة والمدينة.
وقع كثير من هذا الكلام بين المؤمنين الفاهمين أن مكة (الكعبة) أفضل أم حرم أمير المؤمنين ؟ تعالوا اذبحوني؛ أنا أقول حرم أمير المؤمنين،. وماذا تريد أن تجاوب جاوب.
وكذلك مصلى أمير المؤمنين وكذلك مسكن أمير المؤمنين. فالله ما هي صداقته مع الكعبة حبيبي .. له صداقة مع أمير المؤمنين ولي الله حقا. سبحان الله.
فقط هذا ؟ لا، كثير. انظر حبيبي : مسلم بن عقيل أين كان يصلي من أين خرج من الباب. لا يعرف أحدا يدله على الطريق إنما من هذا المسجد. صلى المغرب وراءه كذا مقدار من النفر. صلى العشاء وراءه ثلاثون، انتهى من العشاء _ يبدو إنهم يبطلون صلاتهم ويخرجون، وإلا من أول الصلاة إلى أين هم ؟على كل حال لعل له عذرا _.
المهم انه حينما خرج من الباب لم يجد احد إطلاقا لا فرس عنده ولا صديق وهو غريب لا يعرف طرق الكوفة يتلدد في الليل. أي كوفة هذه في لكناهور أو في طوكيو أو في نيويورك ؟ لا. هي هذه مسكن مسلم بن عقيل ودار دعوة مسلم بن عقيل وهاني والمختار وكثيرين من الأولياء الذين كانوا في الكوفة. الكوفة مهما كان أمرها فيها اتجاهات عجيبة غريبة ومنحرفة. صحيح كما تسمعون من الخطباء. لكن لا ينبغي المبالغة في ذلك إطلاقا، الكوفة علوية مئة بالمئة والنجف علوية مئة بالمئة …
هذا فقط ؟ .. لا، المختار أين وجد؟ أين جلس؟ أين صلى جماعة؟ أين اخذ الثار من قتلة الحسين (سلام الله عليه)؟ إنما في الكوفة، مجلسه في قصر الإمارة وصلاته هنا، لا أريد أن أطيل عليكم.
هذا فقط؟ لا طبعا لا، هذه عاصمة المهدي سلام الله عليه (كول لا، سبحان الله !) نجهل ونغفل ؟!، يأتي إلى الكوفة فيصعد المنبر. لا نعلم ماذا يقول، لكن الرواية تقول لا يسمعه احد لكثرة ما يقع من البكاء والنحيب ! هذه هي الخطبة الأولى التي يخطبها طبعا يذكر فوات حقوقه وحقوق آبائه سلام الله عليه، ثم يجعل الكوفة عاصمة له يرسل الرسل إلى الأطراف والى الأقاليم.
فنحن في مكان مقدس حقا ولا يعوض بشيء إطلاقا كونوا على مستوى المسؤولية في تحمل هذه النعمة. والشيء الرئيسي قلت لكم إنكم لا تتسرعوا بعمل أو قول حرام حرام حرام. انظروا انه مخلص لله أولا وللمراجع العظام ثانيا وليس لك أن تعمل عملا صبيانيا تعرض به نفسك وأسرتك ومذهبك ودينك إلى ما لا يحمد عقباه ….
الله يريد هذا، فلماذا نعمل على خلاف ما يريد الله سبحانه وتعالى ؟ احملوني على سوء، أنا إنشاء الله لا أكن لكم إلا الخير، قولوا انه لعله قيل له ذلك!! علي اللعنة إذا قيل لي، وإنما أنصحكم لله سبحانه وتعالى من اجل وجود هذه النعمة مكررا وعلى مدى الدهر، وأنا أريدها أن تبقى حتى بعد أن يموت سيد محمد الصدر ….
بسم الله الرحمن الرحيم قل هو الله احد * الله الصمد * لم يلد ولم يولد * ولم يكن له كفوا احد

الجمعة الأولى 19 ذو الحجة 1418

الخطبة الثانية
أعوذ بالله من الشيطان اللعين الرجيم
بسم الله الرحمن الرحيم
سبحان الله والحمد لله ولا اله إلا الله والله اكبر ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم. سبحان الله آناء الليل و أطراف النهار. سبحان الله في الغدو والآصال. سبحان الله بالعشي والإبكار. سبحان الله حين تمسون وحين تصبحون وله الحمد في السماوات والأرض وعشيا وحين تظهرون. يخرج الحي من الميت ويخرج الميت من الحي ويحيي الأرض بعد موتها وكذلك تخرجون، سبحان ربك رب العزة عما يصفون وسلام الله على المرسلين والحمد لله رب العالمين. سبحان ذي الملك والملكوت. سبحان ذي العزة والجبروت. سبحان ذي الكبرياء والعظمة، الملك الحق المبين القدوس. سبحان الله الملك الحي الذي لا يموت. سبحان الله الملك الحي القدوس. سبحان القائم الدائم. سبحان الدائم القائم. سبحان ربي العظيم. سبحان ربي الأعلى. سبحان الحي القيوم. سبحان العلي الأعلى. سبحانه وتعالى. سبوح قدوس. ربنا ورب الملائكة والروح. سبحان الدائم غير الغافل. سبحان العالم بغير تعليم. سبحان خالق ما يرى وما لا يرى. سبحان الله الذي يدرك الأبصار ولا تدركه الأبصار وهو اللطيف الخبير.
اللهم صل على محمد وال محمد وعلى الأنبياء والمرسلين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا … اللهم صل على محمد المصطفى عبدك ورسولك وأمينك وصفيك وحبيبك وخيرتك من خلقك وحافظ سرك ومبلغ رسالاتك أفضل وأحسن وأجمل وأكمل وأزكى وأنمى وأطيب واطهر وأسنى وأكثر ما صليت وباركت وترحمت وتحننت وسلمت على احد من أوليائك ورسلك وأهل طاعتك. اللهم وصل على علي أمير المؤمنين ووصي رسول رب العالمين. اللهم وصل على فاطمة الزهراء سيدة نساء العالمين. اللهم وصل على الإمام الحسن المجتبى وعلى الإمام الحسين الشهيد وعلى السجاد زين العابدين علي بن الحسين وعلى الباقر محمد بن علي وعلى الصادق جعفر بن محمد وعلى الكاظم موسى بن جعفر وعلى الرضا علي بن موسى وعلى الجواد محمد بن علي وعلى الهادي علي بن محمد وعلى العسكري الحسن بن علي وعلى المنتظر المهدي (سلام الله عليهم أجمعين ) صلاة قائمة دائمة أزلية أبدية ترضاها لهم ويرضوها لك.
أود الإشارة الآن إلى نعمة أخرى من النعم التي نلناها بهذه المناسبة المجيدة المقدسة في الحقيقة إقامة صلاة الجمعة مناسبة مجيدة مقدسة. لكن اعرف كثيرين طبعا يأبون عن الحضور فيها. أريد أن أعطي بعض النقاط القليلة فيما يمكن مناقشته في هذا الصدد:
النقطة الأولى: إنها وان كانت في الأصل واجبا تخييريا يعني تستطيع أن تصلي الظهر وتستطيع أن تصلي الجمعة، إلا انه إذا اجتمع خمسة احدهم الإمام أو سبعة احدهم الإمام كانت واجبا تعيينيا وأنا حسب فهمي إن هذا مما يتفق عليه مشهور المتأخرين مشهور الموجودين من المجتهدين.
النقطة الثانية: انه افترضوا أن مجتهدا من المجتهدين قال بأنه حتى لو اجتمع خمسة أو سبعة احدهم الإمام تبقى على الوجوب التخييري على العين والرأس المجتهد له كفل واحد من الثواب إذا اخطأ وكفلين من الثواب إذا أصاب جزاه الله خيرا. لكن ألا يمكن اختيار الجمعة كطرف للتخيير ؟ فأنت يكفيك. الله يقول لك أنت بكيفك تستطيع أن تصلي الظهر وتستطيع ان تصلي الجمعة ولكن أنت تختار الظهر دائما ولا تختار الجمعة دائما ! ليس إنصافا حبيبي، وأنت تعلم إنها أفضل الفردين. إن الجمعة أفضل الفردين، فاختر أفضل الفردين ورحم الله والديك. مع العلم على إنهم لا يختارون أفضل الفردين، يختارون أردئ الفردين واقلهما ثوابا فهل هذا مما يرضي الله سبحانه وتعالى !؟.
النقطة الثالثة: انه الحمد لله عشنا خلال هذه السنة تقريبا، في نعمة صلاة الجمعة، في نعمة الله في إقامة صلاة الجمعة ماذا حصل من سوء ؟! بنعمة الله وحده لا شريك له. لم يحصل أي سوء (كول لا. سبحان الله !). فما هو التأبي من حضور صلاة الجمعة ولماذا التأبي من حضور صلاة الجمعة؟!
أكثر من ذلك ليس انه فقط لم يحصل سوء بل حصل خير كل الخير وكثير من الخير وكثير من النور وكثير من التوجه وكثير من الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر. إذن لماذا التأبي عن حضور صلاة الجمعة ؟!
أكثر من ذلك يبدو أن المطلب واضح فيه عزا للدين وللإسلام وللمذهب ووحدة الكلمة، إذن فلماذا التأبي عن إقامة صلاة الجمعة ؟! لمجرد هوى النفس الأمارة بالسوء، اختر أفضل الفردين من عدة جهات أفضل الفردين، أخرويا ودنيويا. أما انك تختار السوء لنفسك والبعد عن الله برأيك الشخصي هذا ليس مقبولا منك غير مقبول إطلاقا.
النقطة الأخرى: الأمر بالولاية: أول شيء أناقشها بحسب القاعدة العامة سؤال مطروح يطرحه الفلانيون : من أعطاه الولاية العامة أو هو أعطاها لنفسه أو غيره أعطاها له ؟ انتم ماذا تقولون بالله؟ أنا أقول إننا عبيد الدليل لأننا عبيد الله وعبيد نبي الله وأمير المؤمنين، والدليل يدل على الولاية العامة. إذن المعطي هو الله ورسوله والمعصومون وليس غيرهم. كل مجتهد يتوصل إلى الولاية العامة بحسب الدليل معذور حتى لو كان مخطئا معذور فضلا عما إذا كان مصيبا. ومقتضى الاحتياط لا اقل إذا كان من مقلدي .. ؟ أن يطيعه. هل أمر بسوء؟ هل أمر بكفر؟ هل أمر بنفاق؟ إنما أمر بما يصلح أمر الناس أو فيه فائدة للمجتمع أو للمذهب أو للدين. فلماذا التأبي عن صلاة الجمعة ؟!
النقطة الرئيسية التي أريد أن أقولها ما هي؟: إن الأمر بالولاية يعم المقلدين وغيرهم معنى ذلك معنى ذلك ماذا ؟: حتى لو لم تكن مقلدا عليك أن تحضر وجوبا بأمر الولاية. مرة نرى وجوبا بأمر الشريعة يعني إذا اجتمع خمسة احدهم الإمام وجبت عينا هذا يصير ..؟ بأمر الشريعة، وأما بالنسبة إذا لم تكن مقلدا لشخص من هذا القبيل أو تذهب اجتهادا أو تقليدا إلى خلافه، فلا اقل أن تطيع أمر الولاية وتحضر. طيب، ليذهب أمر الولاية: امضي للتكاتف والألفة بين المجتمع، التكاتف الديني وليس التعصب. فهل هذا أيضا غير جيد ؟
فلماذا التأبي عن حضور صلاة الجمعة فانك تحرز بها خير حاضرك وخير مستقبلك وخير دنياك وخير آخرتك. فلماذا التأبي عن حضور صلاة الجمعة؟!
بسم الله الرحمن الرحيم إنا أعطيناك الكوثر * فصل لربك وانحر * إن شانئك هو الأبتر * صدق الله العلي العظيم
وبلغ رسوله الكريم ونحن على ذلك من الشاهدين الشاكرين والحمد لله رب العالمين.

????????
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى